تسونامي التكسيرر - الوطنية موبايل

السباخي والصباحين يتصدران "الصفعات المتبادلة" بين الغريمين

تم نسخ الرابط https://mediasport.ps/post/24506

 

يعتبر الصراع بين الغريمين، شباب رفح وجاره خدمات رفح، الأبرز في سوق الانتقالات الفلسطينية.

وعادة ما يُحدث انتقال لاعب من هذا النادي إلى ذاك، ضجيجا كبيرا، في ظل المنافسة الشديدة بينهما على الألقاب المحلية، باعتبارهما الأكثر تتويجا.

ويرصد، في هذا التقرير، أبرز الانتقالات التي أحدثت ردود فعل كبيرة بين الغريمين:

السباخي

مثّل انتقال النجم الموهبة سعيد السباخي، من خدمات رفح إلى جاره شباب رفح، في موسم 2017، ضجيجا كبيرا بين الناديين، واعتبرت جماهير الزعيم، الصفقة انتقال اللاعب إلى صفوفها، بأنه "أبرز صفقة في تاريخ النادي".

ونجح السباخي في تحقيق أكثر من لقب مع شباب رفح، أبرزها كأس فلسطين وكأس السوبر.

الصباحين

رد خدمات رفح على تلك الصفقة في الموسم الماضي، عندما تمكن من استقطاب هداف شباب رفح والدوري، يسار الصباحين.

وقاد الصباحين، الخدمات الرفحي للاحتفاظ بلقب الدوري هذا الموسم، للعام الثاني على التوالي، بعدما سجل 12 هدفا، على بعد هدف واحد من متصدر الهدافين حازم شكشك.
الصباحين بمجرد انتهاء موسمه الأول الناجح مع الخدمات، أعلن استمراره مع الفريق ليقود هجومه موسم 2020-2021.

عودة ظهير

شهدت المواسم الأخيرة، انتقال أكثر من لاعب إلى صفوف الغريم، فقد انتقل المدافع عودة ظهير من الخدمات إلى الشباب، قبل أن يعود مرة ثانية إلى ناديه الأول.

جربوع

وفي فترة الانتقالات الصيفية الحالية للموسم المقبل، تمكن شباب رفح من إتمام صفقة انتقال المدافع أحمد عطا جربوع، بعد حصول الأخير على كتاب استغناء من قبل الخدمات.

ورغم حالة الجدل التي طالت الصفقة، إلا أن "الزعيم" تمكن من الحصول على خدمات اللاعب بشكل نهائي.