تسونامي التكسيرر - الوطنية موبايل

اتحاد الإعلام الرياضي يصدر بيان يدين جريمة اغتيال أبو عاقلة

تم نسخ الرابط https://mediasport.ps/post/32811

   دائرة الإعلام  أصدر الاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي اليوم الموافق 11/5/2022م الساعة العاشرة صباحا بيانا خاص جاء فيه:    "وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ" إن اتحاد الإعلام الرياضي ومكتبه التنفيذي يدين جريمة الاغتيال البشعة للشهيدة البطلة شرين أبو عاقلة التي تم تصفيتها وهي تؤدي واجبها المهني والوطني والإنساني في مهنة المتاعب والمخاطر خلال تأديتها لعملية اقتحام قوات الاحتلال الصهيوني لمخيم جنين. ويضيف البيان، إن سقوط الشهيدة شرين أبو عاقلة بمسرح الأحداث بمخيم جنين البطولة، يكشف بجلاء الوجه الحقيقي للاحتلال الصهيوني، الذي تعمد على تكريس اجراءاته التعسفية والاجرامية بحق الصحافيين الفلسطينيين وملاحقتهم واعتقالهم والتنكيل بهم من أجل اسكات صوت الحقيقية وانتزاع حرية الصحافة التي كفلتها كافة المواثيق الدولية. ويؤكد البيان على أن جريمة اغتيال الشهيدة شرين أبو عاقلة الذي ارتكبته قوات الاحتلال يتزامن مع اليوم العالمي لحرية الصحافة، ليترجم عمليا القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والمعاناة والانتهاكات المتواصلة وتقيد الحريات واسكات صوت الحقيقية. يحتفل العالم الصامت المتخاذل باليوم العالمي لحرية الصحافة، والصحافيون الفلسطينيون يودعون الشهيدة شرين أبو عاقلة أمام صمت وتخاذل المجتمع الدولي المنحاز للاحتلال وجرائمه البشعة. إن الصحافيون الفلسطينيون وعبر مسيرة نضالهم قدموا من التضحيات والشهداء الكثير، ولم يثنيهم حجم التضحية عن مواصلة تأدية رسالتهم الوطنية والإنسانية بمهنية وشفافية لفضح جرائم الاحتلال وسياساته الاجرامية. إن عملية القتل الوحشية التي تعرضت لها الشهيدة مقصودة لاغتيال الحقيقية ومنعها من تغطية جرائم الاحتلال البشعة بحق الشعب الفلسطيني الأعزل، وهي رسالة واضحة من الاحتلال لمن يسعى لنقل الحقيقية مصيره القتل. هذا وقد طالب البيان كافة الجهات الأممية والدولية، والمنظمات والهيئات الحقوقية بالعالم، وكافة المؤسسات والجمعيات والنقابات الدولية ذات العلاقة بإدانة الجريمة البشعة وكشف جرائم الاحتلال، وأكد البيان على ضرورة ملاحقة قادة الاحتلال على جريمة الاغتيال. واختتم البيان بالإشارة إلى أن دماء الشهيدة شرين أبو عاقلة ستظل نبراسا يعبد الطريق نحو الحرية والكرامة وحتى الدولة العتيدة.  وتقدم البيان بخالص العزاء لأسرتها وذويها ورفاقها الصحفيين، ولقناة الجزيرة وللشعب الفلسطيني البطل.